المجموعة

الأخبار والمنشورات الصحفية

تويوتا كامري الجديدة كليًا تصل السلطنة بمزايا تتخطى التوقعات

في حفل خاص أقيم بالمقر الرئيسي لشركة سعود بهوان للسيارات، دشنت تويوتا عُمان طراز كامري 2018 الجديدلأول مرة في السلطنة بحضور ماساتو كاتسوماتا،كبير مهندسي كامري،وناؤومي إيشيي، مدير عام قسم الشرق الأوسط ووسط آسيا بشركة تويوتا، وكوجي ناجاتا، مدير عام المشاريع، ويوجو مياموتو، الممثل الرئيسي للمكتب التمثيلي لشركة تويوتا في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وعدد من مسؤولي شركة تويوتا موتور، بالإضافة إلى سعود بن محمد بهوان وسالم بن محمد بهوان إلى جانب كوكبة من المدعوين. وفي كلمة الترحيب، توجهسعود بن محمد بهوانبالتحيةوالعرفانللقيادة الحكيمة لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم– حفظه الله ورعاه، حيث قال:" بفضلالسياسات الحكيمة والرؤى السديدة لمولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم، تزهوالسلطنة اليوم بعصر من السلام والتقدم والرخاء، وإنني أدعو الله عز وجل أن ينعم على جلالته بموفور الصحة والسعادة والعمر المديد".وعن الدعم الذي توفره شركة تويوتا موتور قال:" إن علامة تويوتا هي الخيار المفضل لدى الكثيرين في السلطنة، وما كان لنا أن نحقق هذا النجاح الملحوظ بدون الدعم الذي تقدمه لنا إدارة تويوتا، والتينتوجه إليها بخالص الشكر والتقدير."

من جهته أشار ناؤومي إيشيي، مدير عام قسم الشرق الأوسط ووسط آسيا بشركة تويوتا موتور إلى أن منطقة دول مجلس التعاون الخليجي ما زالت أحد أهم الأسواق بالنسبة لتويوتا على مستوى العالم، معربًا عن شكره وتقديره للدعم المتواصل الذي تحظى به تويوتا من زبائنها في السلطنة. كما تحدث عن التغييرات والتطورات السريعة المتلاحقة في صناعة السيارات، مشيرًا إلى كامري الجديدة كليًا هي واحدة من حلول تويوتا للتعامل مع هذه المتغيرات. عقب ذلك قدّم ماساتو كاتسوماتا،كبير مهندسي كامري عرضًا تفصيليًا وافيًا ، مبرزًا فيه الخصائص الفريدة التي تتمتع بها كامري 2018 الجديدة كليًا ، حيث قال:" تم طرح طراز كامري في سلطنة عُمان وفي أسواق دول مجلس التعاون الخليجي الأخرى عام 1992، ودائمًا ما كانت كامري تستقبل بصورة جيدة جدًا من الزبائن.ومنذ إطلاقها لأول مرة في عام 1982 ومع التحسينات المتواصلة على مدى ثمانية أجيال، حظيت تويوتا كامري بتقدير كبير من قبل الزبائن في جميع أنحاء العالم، وذلك لما تتسم به من أداء استثنائي وما تمنحه من تجربة قيادة نوعية، بالإضافة إلى مستوياتها العالية من الجودة وقوة التحمل والاعتمادية."

وقد نجحت تويوتا كامري في تعزيز مكانتها في فئة سياراتالصالون متوسطة الحجم، سواءً في منطقة الشرق الأوسط أو على مستوى العالم، إذ تجاوز إجمالي مبيعاتها 19 مليون سيارة.وتهدف تويوتا كامري الجديدة إلى اختبار حدود الأداء والتقنيات الذكية بشكل يضفي عليها شعورًا معززًا. وقد بدأ فريق تصميم كامري الجديدة باستخدام منصة "الأطر الهيكلية العالمية الجديدة لتويوتا" كأساس للمنصة الجديدة والوحدات التصميمية والإلكترونيات والمكونات الأساسية الأخرى،وكانت النتيجة هي سيارة خلابةذات تصميم أنيق ترقى للوجدان وتقدم القيادة ذات الاستجابة العالية ومستويات الراحة الاستثنائية.وتقدم تويوتا كامري الجديدة كليًا مستويات عالية من الراحة والثبات، إلى جانب مزايا أداء التحكم الفريدة، فيما يرجع الفضل في ذلك إلى منصة "الأطر الهيكلية العالمية الجديدة لتويوتا" التي تمثل استراتيجية جديدة تمامًا لعمليات الشركة الخاصة بالتصميم والهندسة والتجهيزات التي تزود بها سياراتها. وتحافظ هذه المنصة على جميع قيم تويوتا التقليدية من حيث البنية الهيكلية ودرجات السلامة الفائقة، في الوقت الذي ترتقي فيه بتجربة القيادة إلى مستويات غير مسبوقة. ويعود الفضل في الرشاقة التي تتحلى بها تويوتا كامري الجديدةإلى الهيكل الذي يستند إلى منصة "الأطر الهيكلية العالمية الجديدة لتويوتا"، إذ تم وضع المكونات الرئيسية للسيارة، بما في ذلك الركاب أنفسهم، في موقع أقل ارتفاعًا. حيث يسهم انخفاض مركز الجاذبية في تحسين الأداء بشكل عام، لا سيما أنه يتم توزيع حمل السيارة بالتساوي بين الإطارات الأربعة أثناء التسارع والكبح والانعطاف.

 

وتتميز واجهة تويوتا كامري الجديدة كليًا بشبكة أماميةمكونة من قطعتين تحتويان على تصاميم انسيابية رفيعة وأخرى سميكة، وهي تُعَد عناصر رئيسية ضمن فلسفة كامري التصميمية المتمثلة في "المظهر الجريء". وتم خفض غطاء المحرك الألمنيوم بمقدار 1.6 بوصة ليندمج بانسيابية مع الشبكة الأمامية وشعار تويوتا وصولاً إلى الجزء الأمامي من السيارة، ما يكسبها إطلالة أكثر جرأة لا يمكن تجاهلها مقارنة بأي من سابقيها.ويمتاز المظهر الجانبي لتويوتا كامري 2018 بإطلالة انسيابية. كما ساهمت الخطوط الفريدة الأنيقة على امتداد جسم السيارة في زيادة الطابع الجريء لأقواس العجلاتالأمامية والخلفية، لتُكسِبها حضورًا رياضيًا غير مسبوق.وكما هو الحال في مقدمة تويوتا كامري الجديدة كليًا، يتميز الجزء الخلفي منها بطابع رياضي يمزج الخطوط والمنحنيات الانسيابية ببعضها البعض لتشكيل إطلالة فريدة. وتتوافر كامري الآن بخيارين من المحركات؛ الأول سعة 2.5 لتر وهو قادر على توليد قدرة تصل إلى 178 حصانًا وعزمًا مقداره 23.6 كجم- متر ، أما الخيار الثاني فهو محرك سعة 3.5 لتر للفئة الاستثنائية والذي بإمكانه توليد قدرة تصل إلى 298 حصانًا وعزمًا مقداره 36.3 كجم– متر. كما تتوافر أيضًا نسخة رياضية بمحرك 3.5 لتر والتي يتم تقديمها لأول مرة. ويمكن تمييز الفئة الرياضية بشكل واضح عن الفئات الأخرى، إذ تتمثل التعديلات في عتبات الأبواب المصقولة والعجلات الألمنيومثنائية اللون قياس 18 بوصة والشبكة الأماميةالسوداء اللامعة التيتوحي بالقوة والجرأة. وتبدو مقدمة السيارة أكثر تميزًا مع مأخذ هواء أكبر على جانبي الجزء السفلي من الصدام الأمامي، والمستوحاة من تصميم القوارب مزدوجة البدن، بالإضافة إلى مأخذ الهواء العلوي الرفيع الذي يتوسطه شعار تويوتا. واختتم كاتسوماتا بالقول:" تُعَد تويوتا كامري 2018 الجديدة كليًا سيارة متوازنة للغاية تقدم المزيد من التشويق والإثارة مقارنة بأي من طرازاتها السابقة. كما تحافظ على راحة السائق والركاب وتشجعهم على الانطلاق بثقة حتى على الطرقات المتعرجة."

وتشكل مقصورة كامري الساحرة والمريحة والتي أُعيد تصميمها بالكامل مزيجًامن الأداء الوظيفي والتصميم المستقبلي مع أقصى درجات الراحة للركاب. وبينما يجلس السائق وسط قمرة قيادة رياضية بها عدادات تتجه ناحيته، يستمتع الراكب الأمامي بالمزيد من الرحابة والحرية، وذلك بفضل تصميم لوحة العدادات المبتكر.ويجمع تصميم الكونسول الأمامي بين سهولة استخدام الأنظمة وأجهزة التحكم والمظهر العصري الأنيقفي الوقت ذاته. كما تتسم كافة الأسطح داخل المقصورة والخاصة بكل من لوحة العدادات ولوحة أجهزة القياس والكونسول الوسطي وبطانة الأبواب، بنعومة ملمسها والمواد الفاخرة المستخدمة فيها.ويُعَد كل من مقعد السائق القابل للضبط في 8 أوضاع كهربائيًا ومقعد الراكب الأمامي القابل للضبط في 4 أوضاع كهربيًا، جزء من طيف واسع من المزايا التي تزخر بها مقصورة تويوتا كامري الجديدة كليًا. ويمتاز المقعدان الأماميانبتصميمهماالهندسي المحسن الذي يوفر أقصى قدر من الراحة مع مستوى غير مسبوق من السهولة في التحكم. وتمتاز تويوتا كامري الجديدة كليًا باشتمالها على أحدث تقنيات تويوتا للمعلومات داخل السياراتوالتي توفر شاشتها الحديثة مستوىفريدًا من المعلومات المتكاملة دون تشتيت انتباه السائق عن الطريق.وبالإضافة إلى مستويات الراحة الرائدة في فئتها والأداء العملي الذي تقدمه، تأتي تويوتا كامري الجديدة بجهاز موسيقييشمل 6 سماعات توفر أداءً صوتياً غاية في النقاء.وعبر استخدامأحدث التقنيات المبتكرة ، تستعين كامري بنظام تكييف هواء صغير الحجم ولكن عالي الأداء ، لتقديم أفضل مستويات التبريد والراحة في تلك الفئة مع المحافظة على البيئة في نفس الوقت.

وتتميّزالسيارة بمنصة محسنة وهيكل أكثر صلابة يؤمن المزيد من الحماية للركاب في حالات الاصطدام الجانبي أو الأمامي، فضلاً عن تأثير أقل في حالات الاصطدام الأمامي المباشر. كما تم تعزيز متانة الهيكل عن طريق استخدام مواد وتقنيات متقدمة تتضمن تقنية لحام البراغي بالليزر، والتي تُعَد من أكثر التقنيات حداثةً وتطورًا، فيما يساهم الفولاذ عالي الصلابة المدموغ على الساخن الذي تم استخدامه بشكل واسع في تويوتا كامري في تقليل الوزن الكلي لها والارتقاء بمستوى السلامة في حال الاصطدام. كما تستعين كامري الجديدة كليًابتقنية متقدمة للسلامة عند الاصطدام، لا يقتصر تأثيرها على ضمان سلامة الركاب فقط، بل يمتد ليشمل تحسين مستوى سلامة ‏المشاة في حال التصادم. وبالإضافة إلى ذلك، فقد تم تزويد  كامري 2018 بنظام المساعدة على صعود التلال، الذي يساعد السائق على تجنب الاصطدامات على السرعات المنخفضة في حال رجوع السيارة إلى الخلف عند محاولة التوقف والانطلاق مرة أخرى على منحدر حاد . وبالإضافة إلى ذلك، فقد تم تزويد السيارة بست وسائد هوائية تعمل بنظام تقييد الحركة التكميلي، بما في ذلك وسادتان هوائيتان للسائق والراكب الأمامي، ووسائد هوائية ستائرية جانبية بطول المقصورة والتي تساعد على تقليل طاقة الاصطدام التي تؤثر على رؤوس الركاب في حالة الاصطدام الجانبي. وعلاوة على ذلك زودت السيارة بأحزمة أمان ثلاثية النقاط بخاصية الشد المسبق ومحدداتالقوة على جسم للسائق والراكب الأمامي، إلى جانب أحزمة أمان ثلاثية النقاط بخاصية الشد الطارئ لصف المقاعد الخلفي.

ويمكن للراغبين في معرفة المزيد عن كامري الجديدة ومشاهدتها على الطبيعة القيام بزيارة أقرب صالة عرض تويوتا.

02/04/2018
This website is best viewed vertically