المجموعة

الأخبار والمنشورات الصحفية

إعلان أسماء الفائزين في مسابقة تويوتا الفنية الثانية عشرة لرسم سيارة الأحلام

نجحت مسابقة تويوتا الفنية لرسم سيارة الأحلام منذ انطلاقها في ترك بصمة واضحة في قلوب عشاق الرسم في السلطنة. ومؤخرًا أقيمت فعاليات النسخة الثانية عشرة من هذه المسابقة بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم في صالات عرض تويوتا بالسلطنة. وتُعد تلك المسابقة واحدة من أكبر المسابقات في العالم ، إذ تتيح للصغار فرصة التشارك في الأفكار حول مستقبل وسائل النقل عبر قيامهم برسم سيارات أحلامهم. وقد شهدت المسابقة هذا العام مشاركة واسعة تبدت في تقديم مئات الأعمال الفنية، وقد أقيم حفل توزيع الجوائز على الفائزين في المسابقة الوطنية من كل فئة عمرية في صالة عرض تويوتا بمسقط.

ففي الفئة العمرية تحت 8 أعوام ، فاز في المسابقة الوطنية كل من حمد بن عبد العزيز الرئيسي بجهاز سوني بلاي ستيشن 4 ، في حين فازت ريماس محمد القواس بجهاز أبل آي باد 5 ، وفاز أحمد بن سالم الهنائي بجهاز إكس بوكس 360. وفي الفئة العمرية من 8 – 11 عامًا فاز حسن بن عبد الرحمن المعمري بتلفزيون إل جي يو إتش دي قياس 43 بوصة ، أما آية بنت خالد الزهيمية فقد حصلت على لاب توب دل ، وفازت زينب بنت ماجد الزدجالية بسماعة جيه بي إل . وأخيرًا في الفئة العمرية من 12 – 15 عامًا ، حصل الوليد بن خالد السلطي على هاتف سامسونج إس 8 ، وحصلت فاطمة بنت ماجد العامرية على كاميرا كانون ، وفازت زينب بنت خلفان الرواحية بتلفزيون إل جي إل إي دي قياس 43 بوصة. وذكر أحد المسؤولين بتويوتا عُمان أنه بالإضافة إلى الفائزين التسعة في المسابقة الوطنية ، تم أيضًا تقديم جوائز للفائزين الثلاثة الأوائل في كل فرع من فروع تويوتا بالسلطنة وذلك ضمن مسابقة تويوتا الفنية الثانية عشرة لرسم سيارة الأحلام ، حيث فاز كل منهم بقسيمة شرائية للتسوق في لولو. وذلك تقديرًا لجهودهم وتشجيعًا لهم على الإبداع والابتكار. كما حصل كل من شارك في فعاليات المسابقة على شهادة مشاركة.

وكانت المسابقة قد أقيمت على نطاق واسع بهدف تعزيز اهتمام الناس بالسيارات وإبراز الدور الكبير الذي تلعبه في حياتهم. وقد شاركت العديد من المدارس في المسابقة من خلال إرسال مشاركات طلابها في هذه المسابقة عبر وزارة التربية والتعليم . وذكر أحد مسؤولي تويوتا بالسلطنة أنه على الرغم من أنه تم الاستعداد لاستقبال عدد كبير من المشاركين وأولياء أمورهم إلا أن الأعداد التي حضرت فاقت كل التوقعات، وهو ما يعطي مؤشرًا للشعبية الواسعة التي تتمتع بها تويوتا في السلطنة. ومع هذه النتائج الرائعة ، أصبح جليًا أن مسابقة تويوتا الفنية لرسم سيارة الأحلام قد نجحت من جديد في إلهام وتحفيز عقول الأطفال الصغار على الإبداع وإطلاق العنان لخيالهم. فقد تمكنت من جمع الأسر ونشر السعادة والمرح في كل مكان. وقد تم توجيه الدعوات للفائزين وأسرهم للمشاركة في أمسية مليئة بالمرح لاستلام الجوائز في حضور الفائزين الآخرين مع أسرهم. وكانت تويوتا عُمان قد بدأت في تنظيم مسابقة تويوتا الفنية لرسم سيارة الأحلام اعتبارًا من نسختها الخامسة ، وتمكنت منذئذ في جذب انتباه آلاف الصغار الذي شاركوا بفاعلية بأعمالهم الفنية. واختتم مسؤول تويوتا في السلطنة كلامه بالقول:" سيرًا على فلسفة تويوتا وشعارها "تويوتا أكيد" فإننا نسعي باستمرار إلى القيام بكل ما من شأنه تقديم الأفضل والأنسب للمجتمع".

23/05/2018
This website is best viewed vertically