علامة تويوتا

علامة تويوتا

تقدم تويوتا ، علامة السيارات العالمية ذات البُعد المحلي، وعدًا لزبائنها بالإلتزام بأمرين يشكلان العمودين اللذين تقوم عليه العلامة وهما : " راحة البال" و" واكو دوكي" – وهي كلمة يابانية تعني المتعة والإثارة المطلقة . فلطالما ارتبط اسم تويوتا بالجودة والمتانة والموثوقية ، كما أنها تهتم في الأساس بالسلامة والتي تبقيك مطمئن البال وتجعل نبضات قلبك تتسارع من خلال تشكيلتها المثيرة من السيارات .

ومن خلال كل ما تقدمه ، تهدف تويوتا إلى تخطي توقعات الزبائن بما يضمن الحصول على إبتسامتهم التي تشيع أجواءً من المرح الخالص وتعكس نجاحها.

إن وعد علامة تويوتا يعتمد في الأساس على المعتقدات القريبة من قلب الشركة وقلوب زبائنها.

راحة البال الفائقة

الجودة والمتانة والموثوقية

المستويات المتقدمة من الجودة والمتانة والموثوقية التي لا تعرف التنازلات ، هي التي تتكون منها الجينات الوراثية لتويوتا. فبداية من مرحلة عملية التصميم وصولاً إلى خروج السيارة من خطوط التجميع ، يتم ضخ قيم الجودة والمتانة والموثوقية في كل مرحلة . وتقوم تويوتا بصرف مبلغ مليون دولار أمريكي كل ساعة على أبحاث التطوير حول العالم ، وبالتالي فإن كل سيارة تويوتا يتم تصنيعها وفي الأذهان هدف واحد هو جعلها سيارة ضد الأعطال. ويشهد على صحة هذا الأجيال المتعاقبة من الزبائن الذين يضعون ثقتهم في تويوتا.

السلامة

بالنسبة لنا ، تُعد الرحلة نحو الطريق الآمن أمر لا ينتهي ، حيث يدفعنا هذا الإعتقاد ، جنبًا إلى جنب مع جهودنا البحثية التعاونية ، إلى ابتكار العديد من المزايا والتجهيزات الحديثة في مجال السلامة والتي ساعدتنا ( ولا تزال) في تفادي التصادمات والعمل على حماية الأشخاص. ولا تدخر تويوتا جهدًا أو مالاً لضمان التزام سياراتها بأعلى معايير السلامة ، وفي سبيل تحقيق ذلك تعمد تويوتا سنويًا إلى إخضاع أكثر من 1600 سيارة حقيقية لتجارب التحطم داخل مراكز الاختبار.

القيمة مقابل المال

تقوم تويوتا بتصنيع السيارة التي تمنح مالكها تجربة قيادة مجزية ، بمعنى أنها سيارة مجزية في امتلاكها وعند تشغيلها وحال إعادة بيعها – حتى بعد مرور سنوات عديدة من التشغيل على الطريق. فمالكو سيارات تويوتا يحصلون على أكثر من مجرد سيارة – ونعني بذلك حصولهم على القيمة العالية. إن تويوتا تؤمن حقيقية بأهمية تقديم كل ما يتخطى التوقعات ، لذا فليس من قبيل المفاجأة أن نعلم أن 80% من سيارات تويوتا التي بيعت قبل 20 عامًا لا زالت تعمل بكفاءة على الطرق

الريادة البيئية

لا تزال تويوتا تحتل مكان الصدارة في جهود تصنيع السيارات الأكثر صداقة للبيئة ذات الأثر المحدود عليها. ومع هذا فليس تصنيع السيارات الصديقة للبيئة هو سبيل تويوتا الأوحد للحفاظ على البيئة ، فهي تظهر شغفها نحو الريادة في مجال البيئة وتسعى نحو بناء مجتمعات أفضل في المستقبل. وفي هذا السياق ، تعتبر السيارات الهجين بمثابة خطوة نحو تحقيق هذه الرؤية ، وقد نجحت تويوتا من خلاله طرازاتها الهجين في توفير 500 مليون جالون من البترول سنويًا.

واكو دوكي :

ممتعة في القيادة

نحن في تويوتا نعتقد بأن السيارات ليست مصنوعة من أجل التنقل فقط ، فالهدف من السيارات أن تجعل حياتك مليئة بالرحلات المثيرة. نحن نقوم بتصنيع السيارات التي تجعل نبضات قلبك تتسارع وتمنحك دفقات من الأدرينالين التي تستمر معك حتى بعد الوصول إلى مقصدك. ولكن ننبهك بألا تندفع ... قد سيارتك بأمان!.

أنيقة

بينما تشتهر سيارات تويوتا بجودتها ومتانتها وموثوقيتها حول العالم ، فإن من يجعلها أكثر جاذبية ذلك الإحساس بالأناقة الذي تشع به كل سيارة منها. نحن نقوم بتصنيع السيارات الأنيقة التي تدير الرؤوس أينما حلت، والتي تضعك تحت الضوء وترتقي بشخصيتك لمستويات جديدة كليًا. انطلق بتبختر!

شبابية

الشباب هم أرواح غير مروضة ، هم طاقة تشع بالجرأة والإيجابية ، وهذه هي الروح الدافعة في تويوتا التي تخترق أراض جديدة وتصنع طريقها الذي لم يصل إليه أحد قط. الشباب هم الرواد والحالمون.

كن شابًا . اشعر كما يشعر الشباب . تمتع بقيادة سيارة تويوتا ... تمتع بقيادة شغفك.

الابتكار

كايزن هي طريقة حياة بالنسبة لتويوتا. ونحن نسعى جاهدين في كل خطوة نخطوها . نحن نؤمن بشدة بأنه مهما كانت الأمور جيدة ، فإنه لايزال هناك إمكانية للأفضل من ذلك.

نحن في تويوتا نحاول دائمًا أن نظل في مقدمة المبتكرين في عالم السيارات من أجل إثراء حياة الناس حول العالم وبناء مجتمع مستقبلي مليء بالإبتسامات.

This website is best viewed vertically